شهد القلوب
هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    Welcome_042

* عزيزي الزائر *
اهلا و سهلا بك
كم اسعدتنا بهذه الزيارة و شرفتنا
و يزيدنا شرف بتسجيلك معنا و تصبح قلب من قلوب
* شهد القلوب *

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    41160_1234692989

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

اذهب الى الأسفل

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    Empty هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

مُساهمة من طرف ابولؤي في الإثنين 14 يناير 2013, 3:58 pm

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟


الغرب لا يعترف بالمرأة ككيان مقدس مثلما اعترف بها الإسلام حيث كرمهها ونزهها عن كل ما يشوبها أو يجري عليها ..

ولا ننسى ثقافة الإستعمار التي سيطرت على الكثير منا - ( فليس الإستعمار هو استعمار الأراضي فقط !! إنما يشمل أيضاً الأفكار والمعتقدات الغربية المنحطة ) - فجعلتنا نستنكر انسانيتنا وكل ما يمت للدين الحنيف بصلة !!

فانقاد الكثير للغرب وكأنهم أغنام تقدّم للذبح !! نعوذ بالله منهم ومن شرور الأنفس ..
عجيب أن ترى الكثيرين يدافعون عن حقوق المرأة !ولكن ما هو العجيب في الأمر؟

العجيب في الأمر أن حقوق المرأة تعني للمعنيين الكثير ولكن في ذات الوقت
يتناسون الدفاع عن كرامة المرأة , يعتقد الكثيرون بأن المرأة في الوطن
العربي مسلوبة الحقوق وضعيفة ولا دور لها ولا مكانة في المجتمع العربي
قياساً بما تتمتع به المرأة في الدول الغربية من دور فعال وسلطة ونفوذ حسب
ما يعتقدون.
في مجتمعاتنا سابقاً كان حق المرأة يُهضم ولكن كان السبب حفاظاً على
المرأة ! , أما الآن في وقت ِ إنتشرت فيه الثقافة الصحيحة والخاطئة نلاحظ
بأن المرأة هي العاملة وهي المدافعة وهي الُمدرسة..إلخ وفي ذات الوقت كرامتها محفوظة مُصانة وفي ذات الوقت هناك ثقافة خاطئة يتم بمجوبها إعطاء المرأة كل حقوقها ولكن تتجرد من كرامتها وذلك سيراً على مناهج الغرب الخاطئة.
المرأة في الحقيقة ، ليست نصف المجتمع فحسب، بل هيّ أيضا والدة ومربية للمجتمع بأسره في مدرسته الأولى على الأقـلّ التي تطبعه إلى حد بعيد في بقية مراحل حياته. من هنا تأتي أهميّة و ضرورة العناية بالمرأة، بل وإعطاءها الأولويّة في ذلك على الرّجل. فالمرأة، على هذا الأساس، هيّ عماد المجتمع، فإذا ما وقعت العناية بها وإيلاءها ما يوافق قيمتها و أهـميّتها من الاعتبار الصّحيح و العناية الفائـقة، استقام المجتمع كله و صلح حاله . أمّا من أهملها و حطّ من قيمتها و إنسانيّتها وتجاهل وجودها كعضو فاعل في المجتمع، له قيمته المركزيّة، فقد هدم المجتمع أو على الأقـلّ، فقد أضرّ بالمجتمع ضررا بليغا .
سؤالي لكم..........
هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟
اتمنى ارى وجهات نظركم
ابولؤي
ابولؤي
عضو مشارك
عضو مشارك

وسام التشجيع empty ذكر

عدد المساهمات : 36

نقاط : 7659

تاريخ التسجيل : 06/01/2013

العضو المميز sms منتدى شهد القلوب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    Empty رد: هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

مُساهمة من طرف لمــLAMYSـــيس في الإثنين 14 يناير 2013, 11:49 pm

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

اه مظلومة ومسلوبة الارادة كمان رغم تكريم الاسلام لها
وديننا اعطاها كل الحقوق فهي نصف المجتمع فكيف تكون الحياة بدون المرأة فهي الزوجة والام والاخت والابنة والحبيبة
اسلامنا اعطاها كافة الحقوق ولكن لا يوجد مجتمع يطبق الشريعة كما ينبغي برغم مشاركتها للرجل بالعمل ولكن
يتكلم عليها ويقول انها لا تصلح غير للبيت فقط هذا شغل رجال والمرأة لا تقدر عليه هي في نظره لا تصلح غير
للخدمة في بيته ورغم اهمية هذا الدور فهي مربية اولاده
الا انه يحقر من دورها ودائما ما يشير اليها على انها لا تتعب مثله وهناك رجال عندما تأتي سيرة المرأة يتكلم عليها
وعن حقوقها ودورها العظيم في المجتمع امام الناس
مجرد نفاق وهو من يعتبرها خادمة وهذا يرجع
للتخلف الذي يسود عقلية بعض الرجال وليس كلهم منعاً للظلم
موضوعك مهم جدا ابو لؤي
وشكرا لهذا الطرح القيم
ولي عودة اخرى ان شاء الله
ودي وردي
لميس




لمــLAMYSـــيس
لمــLAMYSـــيس
عضو ماسي
عضو ماسي

empty empty صاحبة مواضيع مميزة empty
empty empty empty انثى

عدد المساهمات : 2365

نقاط : 15596

تاريخ التسجيل : 22/11/2011

empty sms إن قلت أحبك
قليل ..
مين يوصف المستحيل ..
حبي لك شي خيالي ..
حب ماله مثيل

mms

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    Empty رد: هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

مُساهمة من طرف ابولؤي في الثلاثاء 15 يناير 2013, 5:25 pm

لمــLAMYSـــيس كتب:هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

اه مظلومة ومسلوبة الارادة كمان رغم تكريم الاسلام لها
وديننا اعطاها كل الحقوق فهي نصف المجتمع فكيف تكون الحياة بدون المرأة فهي الزوجة والام والاخت والابنة والحبيبة
اسلامنا اعطاها كافة الحقوق ولكن لا يوجد مجتمع يطبق الشريعة كما ينبغي برغم مشاركتها للرجل بالعمل ولكن
يتكلم عليها ويقول انها لا تصلح غير للبيت فقط هذا شغل رجال والمرأة لا تقدر عليه هي في نظره لا تصلح غير
للخدمة في بيته ورغم اهمية هذا الدور فهي مربية اولاده
الا انه يحقر من دورها ودائما ما يشير اليها على انها لا تتعب مثله وهناك رجال عندما تأتي سيرة المرأة يتكلم عليها
وعن حقوقها ودورها العظيم في المجتمع امام الناس
مجرد نفاق وهو من يعتبرها خادمة وهذا يرجع
للتخلف الذي يسود عقلية بعض الرجال وليس كلهم منعاً للظلم
موضوعك مهم جدا ابو لؤي
وشكرا لهذا الطرح القيم
ولي عودة اخرى ان شاء الله
ودي وردي
لميس
الفاضلة لميس
المرأة هى نصف المجتمع . . وهى التى تربى النصف الاخر

وهى الأم و الأخت و الزوجه و الإبنه

و مصدر الحنان و العاطفه فى الحياة

وقد جعلها الله سكن للزوج وجعل بينهما مودة ورحمه

كما كرم الله الام ووصى بها إحسانا في القرآن فـ إذا صلحت المرأة صلح المجتمع كله


في وقتنا الحاضر . . أصبح للمرأة دور في الحياة بشكل إيجابي


وأصبحنا نراها في شتى ميادين الحياة
لكن . . هناك نظرة دونيه لــدى بعض العرب . !


للمرأة . . لكن الغريب بأننا نجد أصحاب هذه النظرة السلبيه

عند الحديث مهم يجمد المــرأة ويعظمها . . وهو على النقيض من حديثة


هــولاء لــم ولـــن يعطوا المرأة حقها بـإنصاف


لــ ســبب أنهم حثالة رجــــال
ابولؤي
ابولؤي
عضو مشارك
عضو مشارك

وسام التشجيع empty ذكر

عدد المساهمات : 36

نقاط : 7659

تاريخ التسجيل : 06/01/2013

العضو المميز sms منتدى شهد القلوب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    Empty رد: هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

مُساهمة من طرف شمس الربيع في الأحد 20 يناير 2013, 4:37 pm


بدايةً لنحدد فيما إذا كانت حقوق المراه مهضومه او لا يجدر بنا معرفة هذه الحقوق اولاً.. ولمعرفة ذلك اطلب منكم العودة معي قليلاً إلى الوراء فأننا سنجد وللأسف ان المراه قد أتى عليها حين من الدهر، لم تقم لها قائمة، فكانت تائهة عائمة، كانت مسلوبة الإرادة، محطمة العواطف، مهضومة الحقوق، مغلوبة على أمرها، متدنية في مكانتها، مُتَصَرَّفاً بشؤونها، فكانت عند الرومان تعد من سقط المتاع، وعند اليهود تعتبر نجسة قذرة، واحتار فيها النصارى أهي إنسان له روح، أم إنسان بلا روح ؟؟ ثم انتهى بها الأمر إلى دفنها حية عند العرب الجاهليين. وبعد تلك الويلات، وإثر تلك النقمات التي كانت تعيشها المرأة، جاء الإسلام وأشرق نوره في جميع أصقاع المعمورة، فأعلن مكانة المرأة، ورفع قدرها، وأعظم من شأنها، فأخذت كامل حقوقها .

وفعلاً هذا رأيي فالمرأه في زمننا قد نالت من الحقوق ما يضمن لها ان تعيش حياة كريمة تنعم بها بكل الراحة والطمانينه كإنسانة لها شخصيتها المستقلة.. فها هي قد ضمنت حقها بالمشاركة السياسية و الأنشطة الاجتماعية.. العمل والتعليم، إبداء الرأي.. بالإضافه إلى حقها في الإرث والاعتقاد وحقها في التملك والتصرف باموالها وإعفائها من النفقة.. و في قبول الزوج أو رفضه...وغيرها الكثير الكثير من الحقوق...

ولكن لو نظرنا للموضوع بتمعن اكثر لوجدنا ان هناك حق واحد ما زالت المراه تفتقده وتعاني قسوته ألا وهو النظرة الدونية لها من قبل بعض الرجال اولئك الذين اسميتهم في ردك على الأخت لميس (حثالة رجال) نعم فها هم يعتبرون ان تربية العيال فقط هي مسئوليتها.. وإدارة المنزل وظيفتها.. وانها ليست سوى اداة ترفيه للرجال و...الخ، ولكنهم مخطئون كل الخطأ..


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"إنما النساء شقائق الرجال ما أكرمهن إلا كريم وما أهانهن إلا لئيم" .

وقال ايضاً:
(((استوصوا بالنساء خيرا فإنما هن عوان عندكم، إن لكم عليهن حقا، ولهن عليكم حقا)))

وقال ايضاً: (رفقاً بالقوارير) .


وفي ذات الوقت هناك ثقافة خاطئة يتم بمجوبها إعطاء المرأة كل حقوقها ولكن تتجرد من كرامتها وذلك سيراً على مناهج الغرب الخاطئة.

معك حق اخي فهذه مصيبة عظيمه يجب الحذر منها كل الحذر فلا يجدر بنا المناداة بحقوق المراه بمطلقها متناسين شيء اهم وارفع واجل من هذه الحقوق ألا وهو كرامتها لذا فأنا ضد الحرية والحقوق المطلقه للمرأه تلك التي تسمح لها بالعمل باي مكان واي زمان من شأنه ان يجردها من اخلاقها ودينها ومبادئها لدرجة ان تخرج عن العادي الى الشاذ الغير عادي ..

الأخ ابو لؤي موضوع في قمة الروعه والأهمية اشكرك على طرحه
ولك جزيل الشكر/ تقبل مروي .
اعتذر على الأطاله ولكن الموضوع يستحق ذلك .





شمس الربيع
شمس الربيع
مشرفة الرأى والرأى الاخر
مشرفة الرأى والرأى الاخر

وسام التشجيع empty مشرفة مميزة empty empty اوفياء المنتدى انثى

عدد المساهمات : 906

نقاط : 11713

تاريخ التسجيل : 23/08/2012

المشرف المميز sms منتدى شهد القلوب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    Empty رد: هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

مُساهمة من طرف ابولؤي في الأحد 20 يناير 2013, 5:24 pm

شمس الربيع كتب:
بدايةً لنحدد فيما إذا كانت حقوق المراه مهضومه او لا يجدر بنا معرفة هذه الحقوق اولاً.. ولمعرفة ذلك اطلب منكم العودة معي قليلاً إلى الوراء فأننا سنجد وللأسف ان المراه قد أتى عليها حين من الدهر، لم تقم لها قائمة، فكانت تائهة عائمة، كانت مسلوبة الإرادة، محطمة العواطف، مهضومة الحقوق، مغلوبة على أمرها، متدنية في مكانتها، مُتَصَرَّفاً بشؤونها، فكانت عند الرومان تعد من سقط المتاع، وعند اليهود تعتبر نجسة قذرة، واحتار فيها النصارى أهي إنسان له روح، أم إنسان بلا روح ؟؟ ثم انتهى بها الأمر إلى دفنها حية عند العرب الجاهليين. وبعد تلك الويلات، وإثر تلك النقمات التي كانت تعيشها المرأة، جاء الإسلام وأشرق نوره في جميع أصقاع المعمورة، فأعلن مكانة المرأة، ورفع قدرها، وأعظم من شأنها، فأخذت كامل حقوقها .

وفعلاً هذا رأيي فالمرأه في زمننا قد نالت من الحقوق ما يضمن لها ان تعيش حياة كريمة تنعم بها بكل الراحة والطمانينه كإنسانة لها شخصيتها المستقلة.. فها هي قد ضمنت حقها بالمشاركة السياسية و الأنشطة الاجتماعية.. العمل والتعليم، إبداء الرأي.. بالإضافه إلى حقها في الإرث والاعتقاد وحقها في التملك والتصرف باموالها وإعفائها من النفقة.. و في قبول الزوج أو رفضه...وغيرها الكثير الكثير من الحقوق...

ولكن لو نظرنا للموضوع بتمعن اكثر لوجدنا ان هناك حق واحد ما زالت المراه تفتقده وتعاني قسوته ألا وهو النظرة الدونية لها من قبل بعض الرجال اولئك الذين اسميتهم في ردك على الأخت لميس (حثالة رجال) نعم فها هم يعتبرون ان تربية العيال فقط هي مسئوليتها.. وإدارة المنزل وظيفتها.. وانها ليست سوى اداة ترفيه للرجال و...الخ، ولكنهم مخطئون كل الخطأ..


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"إنما النساء شقائق الرجال ما أكرمهن إلا كريم وما أهانهن إلا لئيم" .

وقال ايضاً:
(((استوصوا بالنساء خيرا فإنما هن عوان عندكم، إن لكم عليهن حقا، ولهن عليكم حقا)))

وقال ايضاً: (رفقاً بالقوارير) .


وفي ذات الوقت هناك ثقافة خاطئة يتم بمجوبها إعطاء المرأة كل حقوقها ولكن تتجرد من كرامتها وذلك سيراً على مناهج الغرب الخاطئة.

معك حق اخي فهذه مصيبة عظيمه يجب الحذر منها كل الحذر فلا يجدر بنا المناداة بحقوق المراه بمطلقها متناسين شيء اهم وارفع واجل من هذه الحقوق ألا وهو كرامتها لذا فأنا ضد الحرية والحقوق المطلقه للمرأه تلك التي تسمح لها بالعمل باي مكان واي زمان من شأنه ان يجردها من اخلاقها ودينها ومبادئها لدرجة ان تخرج عن العادي الى الشاذ الغير عادي ..

الأخ ابو لؤي موضوع في قمة الروعه والأهمية اشكرك على طرحه
ولك جزيل الشكر/ تقبل مروي .
اعتذر على الأطاله ولكن الموضوع يستحق ذلك .





اختي شمس الربيع
من المؤسف أن نجد فئة من نسائنا قد انجذبت وانساقت لتلك الأباطيل، فتبنت أفكارهم المضللة ، والدعوة لها عبر الوسائل المختلفة ، وعاشت بتبعية كاملة للغرب ، فكريـًا واجتماعيـًا وسلوكيـًا ، مقلدة للمرأة الغربية تقليدًا أعمى دون إدراك أو تفكير
وغاب عن وعي أولئك النسوة ، أن الظروف الاجتماعية والقانونية والتاريخية التي واجهت المرأة الأوروبية مختلفة تمامـًا عما تعيشه المرأة المسلمة ، فالمرأة هناك تعيش مجتمعـًا ظالمـًا ، قائمـًا على قوانين بشرية ، وليست شرائع ربانية ، مما جعلها تثور وتتمرد لتحصل ولو على جزء يسير من حقوقها .
أما المرأة المسلمة فقد أعطاها الإسلام كامل حقوقها ، فيحق لها أن تفخر وترتفع رأسها عاليـًا بتلك الحقوق التي لم تحصل عليها النساء في أكثر البلدان التي تدعي الحضارة والتقدم إلى الآن .
زعمون أنهم يريدون تحرير المرأة ، وما همهم إلا اغتيال عفتها وشرفها ، وبمعنى أدق تحرير الوصول إليها .


فلا ريب أن من أولئك من ترعرع في كنف الإلحاد ، فالتحف فريق منهم بالإسلام وتبطن الكفر ، حمل بين كفيه لسانـًا مسلمـًا ، وبين جنبيه قلبـًا كافرًا مظلمـًا ، حرص على أن ينزع حجاب المرأة المسلمة ، ويخدش كرامتها ، فلم يجد هؤلاء أعون لهم من أن يقدموا لنا تحرير المرأة على طبق إسلامي يزينون من خلاله للمرأة المسلمة حياة الاختلاط باسم الحرية والمدنية ، ونزع الحجاب باسم التقدم والحضارة ، لتكون بعد ذلك ألعوبة في أيديهم .

فلتراجع المرأة المسلمة نفسها ولتتأمل دربها ، لتبصر طريق النجاة ، وتسلك سبيل الرشاد ، ولتقتدي بزوجات من أنزل عليه الفرقان ، فهذا هو طريق الجنان والنجاة من النيران .
ابولؤي
ابولؤي
عضو مشارك
عضو مشارك

وسام التشجيع empty ذكر

عدد المساهمات : 36

نقاط : 7659

تاريخ التسجيل : 06/01/2013

العضو المميز sms منتدى شهد القلوب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    Empty رد: هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

مُساهمة من طرف شمس الربيع في الأحد 20 يناير 2013, 7:21 pm


اخي ابو لؤي قرأت ردك كاملاً وانا معك بما قلته 100%
ولكنني لا اعرف هل لديك اي تعليق سلبي على ردي ورأيي او هل انني لم اكن ناجحه بايصال ما اردته؟؟؟











شمس الربيع
شمس الربيع
مشرفة الرأى والرأى الاخر
مشرفة الرأى والرأى الاخر

وسام التشجيع empty مشرفة مميزة empty empty اوفياء المنتدى انثى

عدد المساهمات : 906

نقاط : 11713

تاريخ التسجيل : 23/08/2012

المشرف المميز sms منتدى شهد القلوب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    Empty رد: هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

مُساهمة من طرف ابولؤي في الخميس 24 يناير 2013, 12:44 pm

شمس الربيع كتب:
[size=24]اخي ابو لؤي قرأت ردك كاملاً وانا معك بما قلته 100%
ولكنني لا اعرف هل لديك اي تعليق سلبي على ردي ورأيي او هل انني لم اكن ناجحه بايصال ما اردته؟؟؟

اختي الفاضلة والمتالقة شمس الربيع
بداية ارفع القبعة لك اجلالا وتقديرا لك
واحمد الله تعالى انني وجدت في هذا المنتدى انسانة رائعة مثلك رائعة فكرا وخلقا
ارجع الى سؤالك -لا اعرف هل لديك اي تعليق سلبي على ردي ورأيي او هل انني لم اكن ناجحه بايصال ما اردته؟؟؟-
اولا ليس مجاملة ..فانا اكتشفت من خلال ردودك ان لديك مهارة عالية في التحليل ..واستخدام مهارة العصف الذهني
وكان ردك شافيا وافيا ..وقد اعطيت الموضوع حقه في النقاش وتحدثت عن الماضي والحاضر..وبينت الجانب الايجابي والسلبي...ليس لي تعليق هنا سوى القول ما شاء الله عليك ..ربنا يحميك........اخوك ابولؤي









[/size]
ابولؤي
ابولؤي
عضو مشارك
عضو مشارك

وسام التشجيع empty ذكر

عدد المساهمات : 36

نقاط : 7659

تاريخ التسجيل : 06/01/2013

العضو المميز sms منتدى شهد القلوب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    Empty رد: هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟

مُساهمة من طرف شمس الربيع في السبت 26 يناير 2013, 10:30 am


الأخ ابو لؤي لا اخفيك بأنني قد سعدت جداً بردك وابتسمت لقراءة كلماتك
الحمد لله رب العالمين على فضله فهذا من فضل ربي..
كما واشكرك جداً على تواجدك بالمنتدى وطرح مواضيع مختلفه للنقاش، تلك التي تجعلنا فعلاً اكثر ادراكاً ووعياً لأمور تدور حولنا
واخيراً ليبقى شعارنا في هذا المنتدى الرائع وكما عودنا دائماً..

هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    941368077 هل المراة العربية مظلومة فعلا ومسلوبة الارادة والاختيار ؟    941368077
جزاك الله خيرآ جزاك الله خيرآ











شمس الربيع
شمس الربيع
مشرفة الرأى والرأى الاخر
مشرفة الرأى والرأى الاخر

وسام التشجيع empty مشرفة مميزة empty empty اوفياء المنتدى انثى

عدد المساهمات : 906

نقاط : 11713

تاريخ التسجيل : 23/08/2012

المشرف المميز sms منتدى شهد القلوب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى